Economy

جمعية مستثمرى العاشر: الرخصة الذهبية التي منحها الرئيس السيسى للمستثمرين مؤشر قوى للقضاء على البيروقراطية

فتحى السايح

أعربت أعضاء مجلس إدارة جميعة مستثمرى العاشر من رمضان عن تفاؤلهم الشديد بمستقبل القطاع الصناعى بعد إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال مؤتمر اتحاد الصناعات منح الرخصة الذهبية للمستثمرين المتقدمين على مدار الأشهر الثلاثة القادمة والتى هي مؤشر قوى لتحقيق أحلام وطموحات المستثمرين الصناعيين في القضاء على البيروقراطية في كافة قطاعات الدولة.

وأشاد الأمين العام لجمعية مستثمرى العاشر من رمضان الأستاذ أيمن رضا بجهد القيادة السياسية لدعم الصناعة والإنتاج الوطنيين حيث هذا القرار يعد أكبر دعم للمستثمرين ويفتح شهية القطاع الصناعى لتوسيع الإستثمارات وزيادة خطوط الإنتاج وإنهاء كافة التراخيص العالقة في الجهات الحكومية.

وأوضح رضا بأن تبسيط الإجراءات أمام رجال الصناعة من شأنه تنفيذ حلم القيادة السياسية بتحقيق 100 مليار جنيه صادرات في أقل من 5 سنوات مشيرا بأن هذا الدعم التي يوليه الرئيس بالصناعة الوطنية يفتح الطريق أمام مزيد من الإستثمارات المحلية والأجنبية ويؤدى إلى تحسين بيئة الأعمال والتغلب على البيروقراطية داخل الهيئات الحكومية.

وتٌعد الرخصة الذهبية للمشروعات ببساطة هي رخصة واحدة تُمنح للمشروعات الجديدة بهدف تسريع بدء النشاط الإنتاجي والاستثمارى ولا تحتاج لموافقات من عدد من الجهات مثل الرخصة التقليدية، وتصدر مباشرة من مجلس الوزراء تتضمن كافة الموافقات المطلوبة لبدء النشاط بما فيها رخصة البناء.